ارقى شباب على النت

الدندراوي يرحب بك زائرنا الكريم
وهدفنا هو رضائكم



ارقى شباب على النت

عام


    حان وقت الغروب

    شاطر

    محمداحمد
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 148
    نقاط : 204
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 20/06/2011
    الموقع : لا اله لاالله محمد رسول الله

    حان وقت الغروب

    مُساهمة من طرف محمداحمد في الجمعة نوفمبر 11, 2011 11:27 am

    دقت أجراس المساء تنعي اليوم الراحل ... وتندب جماله الزائل...
    ولاحت الشمس مودعة الأفق..
    كانت هنـــاك.. أمام نافذتهـــــا ... تراقب لحظات الغروب...
    كم هي جميلة لحظات الغروب...
    تودع الشمس أفق السماء.. معلنة بدء ليلة حزن جديدة...




    عادت وحدها إلى غرفتهـــــا... وبدأت الذكريات تداعب مخيلتها..
    وبدأت تحاور دميتهـــا

    كم تمنت أن يعود الزمن إلى الوراء... بدأت تجمع ما تبقى من ذكريات و أشلاء...
    وباتــت تحدث نفسها بهمس...

    أين أنت يا سيدي.. أين أنت... ولم عن عالمي رحلت... ؟

    بعد رحيلـك ذبلت الأوراق... وجفت الدموع بالأحداق...

    تركتني أواجه الألم وحدي... و أقاسي العذاب وحدي ... وأعيش مرارة الأيام وحدي...

    تحاور طيفه المفتعل ...
    تتساءل أين أنت ... ولم الآن أتيت .. ؟؟

    ألــم يحن وقت الرحيــــل ....
    ألــم تقل بأن النوارس باتت تبحث لك عن شطآن بعيدة لترمي عليها ثقل السنين
    ولكنــــي الآن أراك خلفتها وراءك... و بدأتَ تعــزف لحن الرجوع




    لكـــــن

    معــــذرةً يا سيدي
    لن أعلّم قلبي مجددا الاستسلام و الخضــــوع...

    أتعلـــــم... !!!

    يا ليــت كل شيء بأيدينـــا...
    مشاعرنا... قلوبنــا...
    حتى أهاتنـــــا ... و أصوات نحيبنـــــا


    يا ليــــــت

    العمر يعود إلى الوراء سنوات وسنوات...... لأعيد تلك الذكريـــــات...

    ألا يُعقــــل أن نكـــون في زمــــن المعجزات...
    ألا يُعقــل أني للآن لم أنسى تلك الذكريــــات... ؟؟





    بات شريط حياتها يمر من أمام عينيهــا... باتت تتأمــل ... تتذكــــر قصتــها ...
    غموض هــادئ... سر حزيــــن خيــّم عـلى أرجـــــاء المكــــان...

    بــدأت تحاور نفسها بصمت ...

    آآآه ياسيدي
    لو تعلم كم اشتقتُ إليك ...
    عندما يخيم الليل ... ينـام كبريائي و تغتالني ذاكرتي وتحن أليك ...
    كم أحاول الهروب... لكنها تأبى إلا الرجوع إليك...

    بالأمس... حاورتني ذاكرتي بهمس...
    حدثتني عما جرالي... وكيف أصبح حالي...




    بالأمس ...

    تمنيت لو تسحب كــــل الساعات... و أعــود لتلك الطرقـــــات...

    تمنيت أن تملأني بعطـرك ...
    وشعرك ونثرك... وتتراقص ضحكاتنــــا بين القاعات

    كم داعبت مخيلتي جلستنــــا ...
    وضحكاتنـــا ... وقهواتنــــا الصباحيـــة
    وليالي الحنيـــن الوردية...

    كم داعبـــت ذاكرتي كلمــاتك...
    و أحلامــــك...
    في تلك الليالي الخريفيــــة

    فمــازالت كلمــــاتك تأسرني...
    تملكني...
    و تضعني على قوارع الطرق المنسية...

    ومازالت عينــاك ترقبنــي... وأراها كقصيدة عشق غزليـــــة
    وبعدهـــــا بحثـــــتُ عنــــــك.... ولم أجــــدك...




    ولكــــن !!!!

    الآن ...

    أراك نسيت... وعدت..
    كأن شيئـــآ لم يكــــن

    لم يخطـــر ببالك كم عانيــــت...
    و من العذاب و الألم تحملـــت...
    وكم من الدموع ذرفـــت...
    وكم من الأقلام مللت ....




    آه يا عيناي كم ذرفتِ من الدموع ومازلتِ تذرفيـــــن...
    وأنتِ يايداي من هـذه الكتابــات ألم تمليـــن...
    وعن عزف اللحــن الحزين متى ستتوقفيــــن... ؟؟؟؟
    وأنت يا قلبي المسكيـــن ألم يحــــن الوقت لتنسى ذلك الحب الأليم
    وتجعلــه في محفظة النسيان دفين؟؟؟
    أمـــــا حان لك أن تعلم بأن الفراق بيننــــا مقيم... مقيـــم !!!!




    كم تساءلت... أيـــــن أنــــــت .... ولم عن عالمــــي رحلـــت... ؟؟؟
    وليالٍ طويلــــة على أضواء الشمــوع سهرت.. أناجيك... وأتذكــــرك
    واراك الآن بسهــولة عـــدت ؟؟؟
    بعدمــــا طريق الوداع اختـرت...
    بعدمــــا تركتنـــــي وحدي أواجـــــه الزمـــــان...
    وزرعت في ليلي الأرق و الحرمــــــان ...
    وشتت روحي في كــــل الأركـــــان و الوديــــان ...
    فكان هنيئــــآ لك يا سيدي... فقد أبـــدعت بقتلي في الصــد الهجران...




    بتُ بعــدها أبحـــثُ عنــــك في كـــل الزوايا... لعلي المحك بيــن المرايـــا
    أو بيـــن أعيــــن البشر ...

    جعلتنــــي .... أناجي ضــوء القمــــر
    ليكـون دليلي... ومؤنسي.. في ليلي الطويل...
    فقط ... هــو من يسمع بكائي و العويل...




    كـــم من ليالي يا سيدي...
    اتـجـهتُ بناظري نحــــو الشمـــــال ...
    و أرســـلتُ إليـــك التحايا... وأرق السلام...
    لتخبرك عما يراودنـــــي من ألـــــم وحرمـــــــان...

    كانت ذاكرتي ما تزال معك هنـــــاك... مـــــازالتٌ تحلـــــم بلقيـــــاك ...

    ولكــــــن برغم هــــذا ...
    أظنك الآن تهت بالعنــــوان ..
    فقد فات الأوان...

    ويمكنني حقــــــــآ أن أنســـــاك... ومع لحظـــــات الغروب أودعـــك وأشيــع ذكرياتـــك... وبقاياك
    avatar
    أبو علي
    مدير عام


    عدد المساهمات : 396
    نقاط : 839
    السٌّمعَة : 20
    تاريخ التسجيل : 28/04/2011

    رد: حان وقت الغروب

    مُساهمة من طرف أبو علي في الجمعة نوفمبر 11, 2011 12:51 pm

    يا ليــت كل شيء بأيدينـــا...
    مشاعرنا... قلوبنــا...
    حتى أهاتنـــــا ... و أصوات نحيبنـــــا
    ******************
    بارك الله فيك يا أخي محمد
    على هذه الكلمات
    كلها الرومانسية ومليئة بالشجن


    _________________
    avatar
    الفرعون العاشق
    مراقب عام
    مراقب عام


    عدد المساهمات : 764
    نقاط : 892
    السٌّمعَة : 44
    تاريخ التسجيل : 31/10/2010
    العمر : 29
    الموقع : engelraway@yahoo.com

    رد: حان وقت الغروب

    مُساهمة من طرف الفرعون العاشق في الجمعة نوفمبر 11, 2011 2:25 pm

    لكـــــن

    معــــذرةً يا سيدي
    لن أعلّم قلبي مجددا الاستسلام و الخضــــوع...




    وانا كمان تسلم يا عمنا


    _________________
    احبك
    يا من سرق قلبي مني
    يا من غير لي حياتي
    يا من احببته من كل قلبي
    يا من قادني الى الخيال
    حبيبي..
    أهديتك قلبي وروحي
    وبين ظلوعي اسكنتك
    ورسمت معك احلامي
    ووعودي


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 5:39 am